دمنهور الوحش
اهلا وسهلا بكم في منتدى دمنهور الوحش

بلد الخير والعطاء

نسعد بتسجيلكم


لكل ابناء دمنهور الوحش
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم في منتدى دمنهور الوحش
مريم فون لخدمات المحمول بيع-شراء-صيانة-سوفت وير
ابراهيم قاعود لخدمات الريسيفرات سوفت ويرملف قنوات فك شفرات
للتواصل والاستفسارات مع الادارة عبر البريد الاليكتروني seleemaglan@yahoo.com
النحو الوافي الاستاذ/قدري كمال معلم اول لغة عربية مدرسة دمنهور الوحش الاعدادية والمشرف بالمنتدى التعليمي
محمد المصري لصيانة الكمبيوتر والدش هاتف0405751540
الشيخ مصطفى قاعود للعلاج بالقرأن والرقية الشرعية

شاطر | 
 

 عدو العرب اللدود.. أنفسهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالرحمن الشنوانى

avatar

عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 29/10/2010

مُساهمةموضوع: عدو العرب اللدود.. أنفسهم    الخميس 11 نوفمبر 2010, 2:23 pm

عدو العرب اللدود.. أنفسهم




 
كتب والتر رودجرز، الذي كان في السابق كبير المراسلين الدوليين لدى وكالة سي إن إن، مقالاً


نشرته صحيفة كريستيان ساينس مونتور، استهله بالإشارة إلى ما أفادته بعض المصادر الإخبارية أن


العراق يبتعد عن واشنطن بشكل متزايد ويتجه نحو إيران للحصول على المشورة بشأن تشكيل الحكومة


الجديدة. كما تؤكد تلك المصادر التحذيرات السابقة من أن طهران ستكون المستفيد الرئيسي


من الغزو الأميركي للعراق


ويظهر استطلاع أجراه معهد بروكينغز أن نسبة التفاؤل العربي بشأن سياسة الولايات المتحدة في


الشرق الأوسط تراجعت من %51 إلى %16، فبدلاً من أن تحظى الولايات المتحدة على الأقل ببعض من


التقدير على الساحة العربية بعد أمر الرئيس أوباما بوقف العمليات القتالية في العراق،


لاذ العرب بالصمت وعلا وجههم التجهم


فقد فتن العرب بالرئيس الأميركي باراك أوباما مع توليه رئاسة الولايات المتحدة، ولم يفتنهم شيء


أكثر من افتتانهم باسمه الأوسط حسين، وهو الاسم نفسه لحفيد النبي محمد ـــ صلى الله عليه وسلم.


والعقد الأول من القرن الواحد والعشرين كان عقداً مؤسفاً للمصالح الأميركية في المنطقة، وتقع


المسؤولية في كثير من ذلك على عاتق الكثير من المفاهيم الخاطئة والجمود الذهني في الشارع


العربي، أكثر من إخفاقات السياسة الأميركية.


فعلى سبيل المثال، اعتقد مجموعة من الصحافيين العرب الذين زاروا البيت الأبيض خلال زيارة


الرئيس المصري حسني مبارك أن الرئيس أوباما ـــ الذي كان يضع سماعة أذن لاسلكية صغيرة تزوده


بالترجمة الفورية لتصريحات الرئيس مبارك ـــ يفهم العربية لأنه كان يومئ برأسه خلال كلمة


الرئيس مبارك تعبيراً عن فهمه لما يقول


وفهم الصحافيون العرب ذلك لأنهم أرادوا أن يصدقوا أن الرئيس الأميركي واحد منهم. وهذا


الحادث البسيط يوضح مدى «اللاواقعية» في تصورات العرب بشأن العالم، وبشأن الولايات المتحدة ورئيسها


وبينما ينغمس العرب في إلقاء الخطب القتالية لاكتساب أكبر قدر ممكن من السلطة، يعمل


الإيرانيون ـــ وهم فرس وليسوا عرباً ـــ على تمديد نفوذهم من كابول إلى البحر المتوسط،


ويصور القادة الإيرانيون أنفسهم في صورة منقذي الشرق الأوسط الجدد، متعهدين باستعادة كرامة


وعدالة العالم العربي تحت راية «الإمبراطورية الفارسية الجديدة»









المصدر
كريستيان ساينس مونتور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عدو العرب اللدود.. أنفسهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دمنهور الوحش :: عن دمنهور الوحش :: قسم الاخبار والمستجدات-
انتقل الى: